الثلاثاء 16 أبريل 2024

قصة حقيقية

موقع أيام نيوز

قصه حقيقيه حصلت بالفعل يقول صاحب القصه زوجتي ټوفيت وهي تضع مولدها الثالث
دفنت زوجتي وعدت لاحظن أطفالي
كانت لجين تبلغ من العمر أربع سنوات
وسامر سنتين ونصف
ومحمود لم يبلغ الشهر
بقيت امي معي لتهتم بلاولاد
وكانت كل يوم تقول ان علي أن اتزوج وانا أرفض
وكان جميع اهلي
واخوتي يصرون علي بالزواج
وبعد مضي شهرين وإصرار من اهلي تزوجت من امرأة اخرى
كانت جميلة وخلوقة
كنت أراها تهتم
للأولاد فحمدت الله انها لن ټعذب أطفالي
مر شهر على زواجي
عدت من العمل فوجد طعام الغداء جاهز
وكانت لجين
ومحمود ينتظراني
فجلسنا جميعا على المائدة وتغدينا
وقلت لها كلعادة
شكرا حبيبتي الطعام لذيذ جدا
مضى ساعات ولم أرى الصغير فسئلت عنه
قالت لايزال نائم
استغربت من ذالك فله وقت طويل
ذهبت لاراه
حركته فلم يستيقظ
حملته كان جسده بارد ولا يتحرك
أسرعت به إلى المشفى
فحصوه وأخبرني
الطبيب انه ټوفي
لاكن لماذا يادكتور
هدئ من روعك هذا قضاء الله
دفنت ابني بجوار قبر أمه
وقلت لها هذا صغيرك اهتمى به يا عزيزتي
وعدت للمنزل
وكنت الاحظ أن أبنائي ليسو على مايرام
ذهبت بهم إلى الطبيب
فقال انهم متأثرين بفراق والدتهم واعطاني بعض الأدوية المقوية المقوية لهم



لم الاحظ اي سوء معاملة من زوجتي لابنائي
وهم لم يشتكومنه شهر حتى اسعفت ابني سامر إلى المشفى
وهو في حالة إغماء
أجروا له الفحوصات ولاكن لم يعرفوا سبب مرضه
بقي اسبوع في المشفى وتوفي
اعتصر قلبي من الألم عليه
ولاكن احتسبت ربي
وتوكلت عليه
بعد عدة أيام عدت للمنزل
وبعد الغداء دخلت إلى غرفتي ونمت لأن العمل كان مرهق
وإذا بزوجتي الأولى
تأتيني في المنام
وتقول لم تهتم للأولاد نا
لاكن كيف وانا أوفر لهم كل شيئ
قتل طفلانا فهتم للجين
لم أستطع النوم في تلك الليلة
في الصباح قلت لزوجتي انا ذاهب للعمل
والهيتها وأغلقت الباب وختبئت على العلية في المطبخ
لأرى ماتصنعه
في غيابي وحصل شى غريب لا احد يتوقعه
بعدما اختبئت في المطبخ وجد شيئا غريبا
وبعد الاستماع إلى
المتهم حكمت المحكمة على المتهم بالسجن لمدة عامين رفعت الجلسة
ملحوظة لجين حاول الأطباء إنقاذها ولكن الجزء المتبقي من مخها كان صغير جدا لذا توفت عقب تلك  بأسبوعين
تمت اذا اعجبتكم قولولنا رايكم في التعليقات
ان انتهيتم من القراءه صلوا على خير خلق الله
والله هيرضيكم . صلى الله عليه وسلم.


فإن فقدان الأم في مثل هذه الظروف يمكن أن يكون صعبا على الأطفال والأسرة ويمكن أن يؤثر على حياتهم لفترة طويلة. ينصح بتقديم الدعم والمساعدة للأسرة في مثل هذه الحالات والبحث عن المساعدة النفسية والاجتماعية اللازمة للتعامل مع الصدمة وتجاوز هذه الفترة الصعبة.
تجربة فقدان الأم يمكن أن تكون صعبة ومؤلمة للأطفال ويحتاجون إلى الدعم والرعاية اللازمة للتعامل مع هذه الخسارة. وفيما يلي بعض النصائح التي يمكن اتباعها
للتعامل مع الأطفال بعد فقدان الأم
1 الحديث مع الأطفال بصراحة يجب أن يتم شرح الحدث بطريقة