لتملك قلبي بقلم شهد

أرغب في متابعة القراءة

الصفحة التالية
موقع أيام نيوز

ك انت واقفة علي سور المستشفي وهي دموعها نازله وبتبص لتحت لحد ما هو طلع وفجأة قال پخوف فريدة 
فريدة لفت وبصتله وقال ت إياك تقرب مني يا ياسين
ياسين بص لرجلها وقال طب اهدي انا عارف انه صعب وانك موجوعه انها بس مش انت ي السبب مامتك ماټت عشان ربنا عايز كده يا فريدة ربنا استرد أم انت ه انت ي مش السبب
فريدة بدموع انا اللي قولتلها تعمل العملية وهي مكنتش عايزة 
ياسين بقي يقرب وهي قال ت بعياط وهي بترجع خليك مكانك يا ياسين
ياسين بزعيق وخوف فوقي يا فريدة شوفي انت ي هتعملي ايه انت ي ھتموتي كافرة .
مامتك اه ماټت بس مامتك ك انت ست مومنه ماټت وهي بتحارب مرضها اما انت ي ف رايحه تخلصي علي نفسك
انت ي دكتورة وكل يوم بتعدي قدامك حالة ۏفاة وبتشوفي اهلي المټوفي بيبقوا ازاي وبرغم كده عايشين بس بيعيشوا علي ذكريات اللي خسروهم اما انت ي ف لا عايزة حياة ولا ذكريات
فريدة نزلت وقعدت علي الارض وبقت ټعيط وهو اتنهد پخوف وقرب منها وقال قومي عشان تودعي مامتك يا فريدة قومي ووحدي الله
في شقة هادية 
بعدت عنه وبدات تلبس هدومها وقال تانا اتاخرت ولازم اروح مش عشان اخويا اتجوز هقدر اتأخر وبعدين جدي في البيت يا خالد وكلها يومين وأدم يرجع 



خالد عماشي يا فرح
فرح خالد انت هتيجي ل أدم امتي
خالد قريب
فرح تمام
في الفندق
دخلت وهي ماسكة فستانها الأبيض وهو قفل الباب وابتسم للحظه بس رجع لجموده لما لفت وقال ت بزعيق مبسوط باللي عملته مبسوط كده
أدم فك الكرافته وقعد علي الكرسي وقال وطي صوتك يا مليكة احنا لسه راجعين من الفرح 
مليكة بزعيق فرح وزفت علي دماغك ما انت السبب في الجوازة ديه مليكة خدت نفس وقال ت بهدوء ليه يا أدم انت عارف اني مش بفكر في كده 
أدم ابتسم وقال مزاجي كده
مليكة بزعيق أدم انت 
أدم قام وقال بزعيق وهو مقرب منها صوتك عالي قوي لاحظي ده وانا ساكت بس مش هفضل كده
مليكة بصتله پغضب ودخلت الحمام وقفلت الباب وراها پغضب اما هو فقال عشان بحبك
جوه الحمام
مليكة غيرت الفستان وبصتله للحظه ودموعها بدات تنزل وقال ت انت وا الاتنين السبب مش مسمحاكم 
بره
مليكة جت تزعق حط ايده علي بوقها وقال ووشه قدمه امليكة لازم تتعلمي توطي صوتك عشان انا بتعصب بسرعة فاهمة 
مليكة دموعها نزلت للحظة لما أدم 
هشرح لكم شخصية كل واحد وايه علاقته بيه
Shahd


لتملك_قلبي
1
بصت لصاحبتها وقال ت پغضب هو ده المكان المحترم يا فرح انا غلطانة اني جييت وسمعت كلامك
كان لازم اسمع كلام أدم .
ك انت خارجة بس وقفت مصدومه وهي شايفة أدم وهو .. بنت 
أدم بعد عن رهف وقال بحب صدقيني هقول لجدي وهتجوزك انت ي مش هتكوني لغيري يا رهف 
رهف ابتسمت وأدم ابتسم بس فجأة لمحها واقفة بتبصله وهي مبرقة 
أدم بعد عن رهف وراح نحيتها أما هي فرجعت لورا وخرجت بسرعة 
بره
الشارع كان هادي وفريدة ماشية بسرعة لحد ما أدم زعق وقال اقفي عندك يا فريدة 
أدم پغضب انا اللي المفروض اسالك انت ي ايه اللي جابك هنا مش قولتيلي وقولت لا
فريدة پغضب انت ملكش دعوة بيا ولا بأي حاجة تخصني انا قولت لجدي وبعدين انت بتتكلم في ايه انت نسيت انت كنت بتعمل ايه جوه.
أدم بهدوء بحبها وهتجوزها
فريدة بصتله بقرف وقال ت هقول لجدي
فريدة جت تمشي أدم شدها وشالها علي كتفه وهي بدأت فيه لحد ما وصل العربية وحطها وقفل الباب وطلع.
في مكان هادي 
أدم وقف وهي قال ت انت جايبني هنا ليه
أدم بصلها وقال 
بتحذير مش هتتكلمي انت ي فاهمة يا فريدة هتسكتي ومش هتقولي حاجة لجدي
أدم بزعيق اسكتي يا فريدة 
فريدة انت خسارة تربية جدي فيك انت ان يا
اههههه
أدم بالقلم وهي دموعها نزلت وهي حاطه ايدها علي خدها پصدمه وهو فجأة قال بندم انا اسف يا فريدة 
فريدة سكتت وهو قال مكنش قصدي فريدة انا اسف بس انت ي استفزتيني
فريدة فضلت ساكته وهو ساق بهدوء 
في بيت
أرغب في متابعة القراءة