غربة أكرم

أرغب في متابعة القراءة

الصفحة التالية
موقع أيام نيوز

غربة اكرم 
أغترب شابا يدعى اكرم الى احد الدول . مع أولاد خالته الثلاثة . وبعد أيام قليلة من البحث عن عملا ..أخيرا أستطاع الشاب اكرم أن يعمل مع أحد التجار موظف حارس أمني .براتب جيد ومناسبا 
ولم يجد الأخوة الثلاثه عن عمل حيث كانوا يخرجون للبحث عن العمل في الصباح ويعودون الى العزبه في الظهيرة ..ولكن دون فائدة
فكان اكرم الوحيد من بينهما الذي يعمل .وكان هو من يدفع ثمن الطعام والمسكن بنيابة عنهما 
وبعد ثلاثة أشهر أستطاع الشاب اكرم أن يكسب بأمانته وأخلاقه ثقة الرجل الذي يعمل لديه ..حيث كان الرجل قد أحب اكرم بشدة وأصبح يعاملة بكل أحترام وطيبة
وبعد أيام طلب اكرم من عمه الذي يعمل معه أن يسمح لأولاد خالتة بالعمل الى جانبه وكان قد أخبره بأنهم قد تركوا أسرتهم وجاءوا الى هنا من أجل العمل والحصول على المال لكي يصرفون على أسرتهما ويرسلون لهم المال 
فلم يعترض الرجل. وأخبره أن يأتي بهم غدا الى المنزل لكي يوزع عليهم العمل. من الرغم أنه ليس بحاجه الى عمالا ولكن كان يريد أن يلبي طلبه ويساعدهم 



وفي اليوم التالي. حضر اكرم برفقة الأخوة الثلاثة الى منزل الرجل ..وقام الرجل بتوزيع الاعمال بينهما ..وبداء في العمل وبعد شهر قبض اكرم راتبه وراتبهما ايضا..
وقام بتسليم المال لهما ..فقاموا الأخوة الثلاثة بأرسال المال الئ والدتهما كامله ولم ينقصون منها فلسا واحدا ..
وعندما جاء صاحب السكن يريد المال. فقام اكرم بدفع المال بمفردة وليس هذا فحسب بل أنفق اكرم كل راتبه عليهما. ولم يطلب منهما أن يشاركونه في الٳجارات والمصاريف اليومية ..لقد كان يقول أن هذا راتبهما الأول منذ دخولنا الى هنا 
هكذا كان يفكر أكرم وكان كثير التعاطف مهما ..وفي أحد الأيام أتصلت والدة أكرم 
فقالت له لماذا لم تعد ترسل المال يا بني وأنت تعلم أننا ليس لنا هنا غيرك بعد الله. وقد نفذ الزاد وأنتهت المواد ولا يوجد لدينا ما يسد جوعنا يا بني
فقال اكرم حسنا حسنا يا امي سأطلب من أولاد خالتي أن يسلفاني بعض المال الى أخر الشهر وسأتصل بك بعد قليل 
أغلق اكرم المكالمة ثم ذهب الى أولاد خالته ..فقال لهم أحتاج منكما سلفه وسأعيدها لكما في نهاية الشهر 
أجاب احدهم قائلا نعتذر منك يا اكرم لقد قامت امنا بشراء مجوهرات بالمال الذي ارسلناه لها قبل ايام .
أقتنع اكرم بما أخبروه ..ثم أتصل بأمه وقال لها أصبروا علي لبضع أيام وأن شاءالله سأوفر لكما المال 
انهى اكرم مكالمته مع امه وبدا بالبكاء لعدم توفير المال لأسرته 
وفي اليوم التالي ذهبا جميعا الى العمل .أنتظر احمد خروج عمه من المنزل ..وعندما أقبل الرجل ذهب اكرم اليه ..
فقال له اكرم اعتذر منك يا سيدي. احتاجك في موضوع اذا كنت لا
 

أرغب في متابعة القراءة